خبر صحفي للنشر

16 إبريل 2018 دبي – أفتتحت صباح اليوم الأحد فعاليات النسخة الرابعة والعشرون لمؤتمر "الحكومة والمدن الذكية في دول مجلس التعاون الخليجي" والذي يعقد على مدار الخمسة أيام القادمة خلال الفترة من  22- 26 إبريل 2018 بفندق الريتز كارلتون – مركز دبي المالي العالمي بدبي،  وذلك وسط مشاركة واسعة من كبرى الهيئات والمؤسسات والتي يأتي في مقدمتها بلدية دبي،شركة النظم العربية المتطورة "نسيج"، ساس، (axs) المنصة الذكية للخدمات الحكومية والمؤسسية من مجموعة تيكوم، كيوماتيك، نوكليس سوفتوير، الرواد لأنظمة تقنية المعلومات، البحر الأحمر للاستشارات الهندسية، كونسول جلف ومشاركة واسعة من القطاعات والمؤسسات المعنية، حيث يشهد الحدث سنوياً مشاركة القيادات والخبراء من المؤسسات الحكومية، المنظمات الدولية وقطاعات الاعمال وتكنولوجيا المعلومات على المستويين الإقليمي والدولي.

وفي إفتتاح المؤتمر رحب السيد علي الكمالي – رئيس اللجنة المنظمة –  بالمؤسسات المشاركة وأكد استمرارية المؤتمر في عرض أحدث ما تم التوصل إليه من إنجازات، خدمات إبتكارية، وممارسات مؤسسية رائدة، بين أيدي الحضور والمؤسسات لتمكينهم من

الإطلاع على إنجازات الجهات المشاركة وتعزيز قنوات التواصل المشترك لتبادل أحدث الخبرات وتطوير الشراكات التفاعلية

وفي أول جلسات اليوم الأول من المؤتمر تحدث الدكتور سعيد خلفان الظاهري رئيس مجلس إدارة شركة سمارت ورلد بدبي عن عدة محاور تناولت ما هية الذكاء الاصطناعي التقنيات الحديثة وقيادة مستقبل المؤسسات الحكومية، وهل مؤسسات دول مجلس التعاون الخليجي لديها ما يكفي من المعرفة حول تقنيات الذكاء الإصطناعي،  وهل المؤسسات الحكومية والخاصة لدول مجلس التعاون ، هل المؤسسات الحكومية بدول مجلس التعاون الخليجي لديها ميزانية للاستثمار في الذكاء الإصطناعي، على إدارة وتطوير المشاريع، استراتيجيات لتقييم العائد على الاستثمار وهل المؤسسات الحكومية والخاصة لدول مجلس التعاون الخليجي  لديها تقارير ودراسات عن مدى تأثير تقنيات الذكاء الإصطناعي والروبوتات على مستقبل العمل؟ ومدى جاهزية دول مجلس التعاون الخليجي لتنظيم وتشريع التوسع في استخدام تقنيات الذكاء الإصطناعي.

ثم تحدث السيد ساتياجيت دويفيدي مدير العمليات لقطاع إنترنت الأشياء في شركة ساس، عن  استراتيجيات دمج تكنولوجيا انترنت الأشياء في المشاريع الحالية للحكومة والمدن الذكية ، وتناول استراتيجيات تطوير تقنيات الذكاء الإصطناعي لمؤسسات دول مجلس التعاون الخليجي، واستراتيجيات إدارة التكنولوجيا، والميزانيات والمجتمع ودمج  تقنيات إنترنت الأشياء وتقنيات أنظمة البنية التحتية في مشاريع الحكومة والمدن الذكية ، تكنولوجيا إنترنت الأشياء ، وأنظمة تطوير الأعمال ومحاكاة الواقع الافتراضي.

وعقب ذلك وفي دراسة ميدانية مقدمة من  (axs) المنصة الذكية للخدمات الحكومية والمؤسسية من مجموعة تيكوم، استعرضها الدكتور أيوب كاظم مدير عام مركز axsو السيد احمد مطر المهيري، المدير التنفيذي للخدمات الحكومية، والسيد عبدالله المحيسن 

المدير التنفيذي - خدمات الشركات وجاءات الدراسة بعنوان البوابة الذكية لمجموعة تيكوم جروب للخدمات العامة والحكومية، تناولت تفاصيل استراتيجيات axsو تقديم الخدمات للمؤسسات الحكومية وشركاء الأعمال.

 

وعقب جلسة الاستراحة، تحدث السيد دراج أوبريان نائب الرئيس للتسويق – نوك ليس سوفتوير عن استراتيجيات تقديم خدمات الحكومة والمدن الذكية في عالم اليوم، وتطورات التوجه المؤسسي نحو تقديم نماذج متقدمة ومبتكرة من الخدمات الحكومية، أنظمة دمج التقنيات المتقدمة ذات الأهمية الإستراتيجية، مثل تقنيات بلوك تشين والذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا إنترنت الأشياء، وأليات دعم الاستثمار المؤسسي في دمج التقنيـات الحـديثـة في خدمات الحكومة والمدن الذكية.

وفي ختام أعمال اليوم الأول من المؤتمر تحدثت المهندسة زكية كرم  رئيس قسم تخصيص الأراضي والخدمات في إدارة التخطيط – بلدية دبي، عن رؤى تطوير منظومة خدمات الحكومة والمدن الذكية في 2030 لدعم إستراتيجيات التحول الرقمي، ومستقبل الابتكار المؤسسي ورفع مستوى تكامل الخدمات الحكومية وضمـان كفـاءة المنظومة المؤسسية في ظل الحكومة والمدن الذكية.

جدير بالذكر أنه على هامش المؤتمر يعقد معرض مصاحب عن أفضل الممارسات في الحكومة والمدن الذكية، كما سيقوم معهد جائزة الشرق الأوسط للتميز وبالتزامن مع إنعقاد هذا الحدث الكبير بتكريم المؤسسات الفائزة بجائزة الشرق الأوسط  ال 23 لتميز الحكومة والمدن الذكية.

 

( إنتهى )